مشاركو عبر الواتس

التفاصيل

علاج الشخصية الهستيرية بالعلاجات النفسية والسلوكية

 الكذب الهسيتري,الشرود الهستيري,علاج الهسيتريا بالاعشاب,هل انت شخص هستيرية,كيفية التعامل مع الشخصية الهستيرية ,الشخصية الهستيرية والزواج

محتوى المقال



علاج الشخصية الهستيرية

تنتشر كلمة هيستيريا بشدة في الاوساط المجتمعية وهي من الكلمات شائعة الاستخدام في غير محلها فهناك من يستخدم كلمة هستريا للدلالة علي المبالغة في امر ما كالبكاء الهستيري أو الضحك الهستيري  او حتي الكذب الهسيتري او الشرود الهستيري والجميع يشير الي المبالعة في الامر , اذ أن  الشخصية الهستيرية هي احدي اضطرابات الشخصية  والكثير من الاسر يسعي في طرق وهمية من اجل علاج الشخصية الهستيرية ظناً منه انها الطريق الي التعافي , مثل طرق علاج الهسيتريا بالاعشاب او البحث عن الدجالين والمشعوذين ظنا منهم بانه شخص يعاني من تلك الاعراض بسبب الجن او اعمال شيطانية , لكن الطريق الصحيح من اجل علاج اضطراب الشخصية الهستيرية من خلال أطباء نفسين والعلاجات النفسية والدوائية , ونحن في مركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الادمان نوفر علاج اضطراب الشخصية الهستيرية من خلال اساتذة الطب النفسي المتخصصون في علاج الاضطرابات الشخصية  في مجتمع علاجي متكامل ووجود بيئة علاجية تساعد علي التعافي .

بداية دعنا نتعرف علي الإضطرابات الإنشقاقية والتحولية ؟

تتصف الهستيريا بوجود اعراض نفسية وأعراض شبه عضوية تظهر في اللاوعي عند الشخص المريض بحيث يجني منها بعض الفوائد إما أن تكون خيالية أو حقيقية كانت أو أنه يستطيع من خلالها الخروج من الصعوبات .

لذلك فان الاعراض المصاحبة للهستيريا تكون ناتجة عن الشخص نفسه في حالة من اللاوعي لفعل تلك الأمور ويفرق بذلك الشخص المصاب بالشخصية الهستيرية عن الشخص المخادع والمتمارض أو من يدعي المرض والذي يكون في كامل وعيه عن كل ما يقوم به من أفعال .

نستطيع أن نقول بشكل آخر أن الشخص المصاب باضطراب الشخصية الهستيرية يخدع نفسه لكن الشخص المخادع والمتمارض يخدع الآخرين  ومع هذا يمكننا التفريق بينهم في الحياة العملية اذ ان الشخص الممثل المخادع الكاذب لا يمكنه الاستمرار في الخداع والكذب والتمثيل تحت الاستجواب والفحص والاستجواب بشكل متكرر مع الملاحظات السرية للمريض , وهناك العديد من الكتب عن الهستيريا doc يمكنك الاستزدادة من التعرف علي أنواع الشخصية الهستيرية واشكال الاضطراب .



ما هي الشخصية الهستيرية ؟

يتم تعريف الشخصية الهستيرية في علم النفس بانها الشخصية الغير مستقرة علي حال معين لديها سلوك مبالغ فيه في المواقف الادتماعية مع سبل الإغراء الواضحة والاعتماد علي الآخرين بالاضافة الي كونه غير ناضج وغير عقلاني .

هناك تناقض رهيب لصاحب الشخصية الهيستيرية من حيث ما يقول وبين ما يشعر به وبين ما يريده وبين سلوكه الفعلي يعني الأعراض الهستيرية .

يطلق البعض علي تلك الشخصية بأنها الشخصية الهستيرية الدرامية الاستعراضية الزائفة وبعضهم يطلق علي الاضطراب " اضطراب الشخصية التمثيلي "  , وهذه التسمية لها سبب بالطبع وسنتعرف من خلال عناصر الموضوع حول علاج الشخصية الهستيرية عن اعراض وصفات وعلامات تلك الشخصية .

هل انت شخص هستيرية  

أما عن الشخصية الهستيرية وكيفية التعامل معها فعلي الطبيب النفسي بداية او المعالج أو الأهل والاصدقاء كذلك لابد أن يعرفوا المريض بشكل جيد وتفصيل الحياة بشكل عام وبصورة كلية ولا يهتم فقط بعرض واحد من أعراض الشخصية الهيستيرية واذا ما زال هذا العرض تنجلي علي شفاههم البسمة ويفرحون ويكأن المريض قد شفي وعوفي لانه في الغالب سوف يعود هذا الغرض مرة آخري  أو قد يأتي غرض أخر يحل محله ويقوم بنفس الغرض الزائل.

ووصفنا للشخصية الهستيرية بالمبالغة والتناقض يميل جهة من يصف تلك الشخصية بالتمثيل وافتعال الأعراض والانفعالات أياً كان نوعها وطبيعتها  ومن هنا يطلق عليها الشخصية الهستيرية الدرامية الاستعراضية الزائفة , فقد يبالغ في إظهار الحب او الألم أو الحزن أو الفرح أو التقدير أو المدح أو الامتنان أو التعاسة أو غيرها من الانفعالات والأحاسيس لدرجة أن الأشخاص القريبين منه أوالشخص المعالج يظن انها انفعالات كاذبة ومشاعر زائفة لذا لابد من التأكيد بان الاعراض الهستيرية اعراضاَ وأهدافاً لا يدري المريض نفسه بها ولكن هي المخرج الوحيد أمامه لذا فان من أهداف الاعراض الهستيرية (الهروب من المواقف التي تحط من شان المريض أو المريضة بالشخصية الهستيرية أويحقر من شانها او يكشف كذبها وتمثيلها وخداعها أوتقصيرها . .



دعنا نتعرف علي مدي وجود اضطراب الشخصية الهستيرية في المجتمع ؟

في هذا المحور سنتطرق للحديث عن مدي انتشار الشخصية الهستيرية متطرقين للحديث عن ( سن حدوث اضطراب الشخصية الهسترية – علاقة الشخصية الهسترية والجنس , الشخصية الهستيرية والتعليم ) .

أما عن سن حدوث الاصابة باضطراب الشخصية الهيستيرية ففي الغالب يحدث الاصابة بالاضطراب في سن صغير وهذه طبيعة اضطرابات الشخصية عموماً , لكن تزيد فترة حدوثها فيما بين الخامسة عشر إلي العشرين من العمر لكن قد تحصل فيما دون الرابعة من العمر .

في القليل النادر ما يحدث اصابة باضطراب الشخصية الهيستيرية فيما بعد الخامسة والاربعين من العمر ذ ان في تلك السن تكون الشخصية قد اكتملت النضج إلي حد ما .

أما عن علاقة الشخصية الهستيرية والجنس فتكثر معدلات الاصابة باضطراب الهستيريا عند النساء يزيد عن معدلات الاصابة في الرجال لكون النساء أكثر إحساساً ورقة وعطف ورقة وشاعرية .

وفيما يتعلق بالشخصية الهستيرية والتعليم فالعلاقة بينهما علاقة عكسية فكلما زادت نسبة الجهل تكثر هذه الافعال في غير المتعلمين ففي أثناء الحروب تزيد الاصابة بالأفعال الهستيرية ما بين الجنود بشكل كبير اما الباط فيصابون بحالة من القلق .

حينما يحل الجهل وتنعدم الثقافة يبدا التشخيص الخاطئ والكلام الغير مبني علي دليل , اذ تكثر المعتقدات بين الطبقات الفقيرة التي تفتقر الي التعليم ان الاعراض الهستيرية هي من مس الشياطين والجن وأن تلك افعال الجن الصغير قد تلبس بالشخص او جن مارد كبير يرفض الخروج أو يعتقد انها اعراض نتيجة الإصابة بالعين او الحسد او نتجة تأثير السحر أو كما يقولون " قرينه غاضب عليه " وفي الغالب يتم الذهاب للمعالج الروحاني ظناً منهم ان الامر متعلق بالجن والشياطين والقرين الشرير ويتم علاج الهستيريا التي لا يراها هؤلاء الا انها مس شياطين بعلاجات واعشاب بحسب طبيعة المعالج واختلاف البلاد والبيئات .

في هذا المحور سنتطرق للحديث عن مدي انتشار الشخصية الهستيرية متطرقين للحديث عن ( سن حدوث اضطراب الشخصية الهسترية – علاقة الشخصية الهسترية والجنس , الشخصية الهستيرية والتعليم ) .

أما عن سن حدوث الاصابة باضطراب الشخصية الهيستيرية ففي الغالب يحدث الاصابة بالاضطراب في سن صغير وهذه طبيعة اضطرابات الشخصية عموماً , لكن تزيد فترة حدوثها فيما بين الخامسة عشر إلي العشرين من العمر لكن قد تحصل فيما دون الرابعة من العمر .

في القليل النادر ما يحدث اصابة باضطراب الشخصية الهيستيرية فيما بعد الخامسة والاربعين من العمر ذ ان في تلك السن تكون الشخصية قد اكتملت النضج إلي حد ما .

أما عن علاقة الشخصية الهستيرية والجنس فتكثر معدلات الاصابة باضطراب الهستيريا عند النساء يزيد عن معدلات الاصابة في الرجال لكون النساء أكثر إحساساً ورقة وعطف ورقة وشاعرية .

وفيما يتعلق بالشخصية الهستيرية والتعليم فالعلاقة بينهما علاقة عكسية فكلما زادت نسبة الجهل تكثر هذه الافعال في غير المتعلمين ففي أثناء الحروب تزيد الاصابة بالأفعال الهستيرية ما بين الجنود بشكل كبير اما الباط فيصابون بحالة من القلق .

حينما يحل الجهل وتنعدم الثقافة يبدا التشخيص الخاطئ والكلام الغير مبني علي دليل , اذ تكثر المعتقدات بين الطبقات الفقيرة التي تفتقر الي التعليم ان الاعراض الهستيرية هي من مس الشياطين والجن وأن تلك افعال الجن الصغير قد تلبس بالشخص او جن مارد كبير يرفض الخروج أو يعتقد انها اعراض نتيجة الإصابة بالعين او الحسد او نتجة تأثير السحر أو كما يقولون " قرينه غاضب عليه " وفي الغالب يتم الذهاب للمعالج الروحاني ظناً منهم ان الامر متعلق بالجن والشياطين والقرين الشرير ويتم علاج الهستيريا التي لا يراها هؤلاء الا انها مس شياطين بعلاجات واعشاب بحسب طبيعة المعالج واختلاف البلاد والبيئات .

 



ما هي اسباب الاصابة بالهستيريا ؟

بالرغم من الطفرة الحاصلة في مجال الطب النفسي الا ان علماء النفس لم يتوصولوا الي الاسباب المحددة للإصابة باضطراب الشخصية الهستيرية لكن هناك العديد من العوامل والأسباب التي تزيد من احتمالية الاصابة بالشخصية الهستيرية وتعمل علي نشوء الاضطراب  .

أولاً العوامل الوراثية :- لكن العامل الوراثي يلعب دوراً ضئيلاً في الاصابة باضطراب الشخصية الهستيرية وتقل اهميته في حدوث الاضطراب او ظهور اعراض القلق , وقد أرجع محللي التفسير الفسيولوجي الهستيريا الي ضعف في قشرة المخ نتيجة الاستعداد الوراثي  وفي الغالب يكون مريض الشخصية الهستيرية نحيف الجسم وواهن البدن .

ثانياً :- في العادة تظهر اضطرابات الشخصية بشكل عام نتيجة التربية الخاطئة مع توافر البيئة التي تعزز من وجود المرض وتقبل بوجود تلك الاضطرابات وتعتبرها طريق من أجل الهروب من ضغوط الحياة واحباطات الواقع اكثر من أن تكون عائدة لعوامل وراثية لذا ليس من المستحيل وجود طفل وأمه يحتاجان الي علاج الهستيريا .

ثالثاً :- من اسباب الهستيريا العوامل المكتسبة والتي تنقسم إلي قسمين رئيسيين ( العوامل الجسدية , العوامل النفسية الإجتماعية ) .

رابعاُ :- العوامل الأسرية ويظهر هذا الأمر جلياً في حالة رؤية أم مصابة باضطراب الشخصية الهستيرية ومدي تأثير ذلك علي الطفل والذ يظهر ويكأن العامل الوراثي هو المسبب في هذا , الا انه ليس كذلك ألبته إذ انهه صفات هراعية مكتسبة  ففي الحقيقة ترضع الام طفلتها ذا السلوك الهروبي الذي يمكنها من التحصل علي نكاسب بسيطة ترضي من خلاله الاخرين وتريح قليها ومن ثم التهرب من مسؤليات اكبر من قدرتها

خامساً :- الأسباب النفسية والتي تنحصر في صراع الغرائز والمعايير المجتمعية والاحباط وخيبة الامل والفشل في تحقيق الأهداف والاخفاق في الحب ونيل المراد والغيرة والحرمان والزواج الغير مرغوب فيه والانانية وغيرها من الأسباب النفسية.

سادساً :- العوامل المرسبة وتشمل تلك العوامل كل الوان التعبير عن المشاعر وكل التوابع السيئة والتي لا يستطيع الشخص أن يواجهها او يقف في وجهها ولذلك فهو يهرب من تلك المواقف عن طريق اعراض الهستيريا .

وقد يظهر العامل المسؤل عن ظهور تلك الافعال الهستيرية الا انه في بعض الاحايين قد يحتاج الامر الي التحليل النفسي لمعرفة المسؤل عن هذه الأفعال الهستيرية .

اقرا المزيد عن اضطرابات الشخصية

 علاج الشخصية الانعزالية 

علاج الشخصية الفصامية

علاج الشخصية الحدية

 



كيفية التعامل مع الشخصية الهستيرية ؟

الشخصية الهستيرية وكيفية التعامل مع الشخصية الهستيرية امر يحتاج الي مزيد بيان , فلكي تتعامل مع الشخص الهستيري في البداية لابد أن تتعرف بشكل تام التعرف علي طبيعة الاضطراب وتتعرف علي خصائصه وتتقبلها , وعليك ان تضع في حسبانك دوماً أن من بعض الاعراض التي يبالغ الشخص فيها مع اللجوء للألاعيب والميل لأن يجذب انتباه الآخرين مهما كانت الطريقة من تضخيم الامور وتهويل المواقف , لذا فان عليك ان تتفهم هذا تماماً وتراجع تلك التصرفات وتحل الامر بصورة منطقية وترفع من ثقة الشخص المريض بنفسه وتحاول مع الرجوع للواقع لأنه يعيش في عالم الخيال كثيراً مع تفيهه جيداً انه ليس مضطراً لجذب انتباه الآخرين كما يجب كما ينغي نصحه باداء بعض التمارين الرياضية وتمارين الاسترخاء كاليوجا او التأمل .

الشخصية الهستيرية والزواج ؟

من اكثر المواضيع التي تشغل بال العديد من الاشخاص هي موضوع الشخصية الهستيرية والزواج وهل يمكن للشخص الهستيري أن يتزوج وينجب ويعيش حياة طبيعية حتي ولو شابها المشاكل أو الانفعالات او الصعوبات الا انها في نهاية المطاف حياة وأسرة وذرية لذلك كان من الضروري الحديث عن علاقة الشخصية الهستيرية والزواج بجانب من البيان والتوضيح اذ أن هؤلاء الأشخاص الذين يتعايشون مع زوج هستيري أو زوجة هستيرية لابد من لابد لهم من التعرف علي صفات الشخصية الهستيرية فالزوج الهستيري تكون زوجته في حقيقة الأمر أشد صبراً وتحملاً وإنكاراً للذات ومن أقوي البشر تحملاً كذلك لو كان الأمر بالعكس وكانت الزوجة الهستيرية والزوج هو من سيعاني .

الاشخاص المصابون باضطراب الشخصية الهستيرية يكونون مؤذون نفسياً ويستهلكوا مشاعر الغير وتكون حياتهم ملئية بالأكاذيب والمبالغات والافتراءات وفي حالة العتاب يخرج آلاف الأعذار والتبريرات مع اتهامات للآخرين والبكاء والنحيب , فلا تدري حينها من الظالم من المظلوم من كثرة تداعيه وتلاعبه وتمثلة اذ انها الشخصية الهستيرية الدرامية الاستعراضية الزائفة ولا شك أن هذه الأفعال تؤثر علي نفسية الزوج او الزوجة كثيراً .

قد يعيش الزوج الهستسيري حالة من الصمت والهدوء تماماً مما يطفيء علي المنزل حالة من السكينة والهدوء لكن هذا الامر في طياته الألم والضرر النفسي علي الزوجة إذ ان تلك الفترة تكون مصحوبة بتجاهل شديد للزوجة وتبلد في المشاعر والأحاسيس , ولتعلم الزوجة ان التوصل الي طريفة تفكير الرجل الهستيري غير معروفة الي الآن فانتي لا تتعاملين مع شخص يتعامل بطريقة منطقية أو بنضوج فكري فيسهل الأمر .

في كثير من الاحيان ينخدع الرجال في المرأة الهستيرية ويأتي هذا الخداع من حيوة المرأة وعاطفتها الجياشة لكن ما لا يعلمه هؤلاء ان المرأة تكون في حالة من التقلب العاطفي فتتدرج من ادعاء الحب الي حالة من البرود والاستغلال .

 

 



أنواع الهستيريا

اما عن أنواع الشخصية الهستيرية فهناك الهستيريا الانشقاقية والتي تنتشق من شخصية المرء نفسه وما يعرف بـ تعدد الشخصية الهستيرية , ويتصرف من خلالها الشخص تصرفات لم يعتد القيام بها اثناء طبيعته فهذه الأمور تكون شاذة وغير طبيعة وغير منطقية بالنسبة لطبيعة الشخص , وقد يفقد الشخص المصاب باضطراب الشخصية الهستسرية من نوع الاضطراب الانشقاقي الذاكرة كاحد أنواع الهروب من الذكريات المؤلمة التي مر بها ,او رغبة في جذب انتباه من حوله , بل هناك ما يعرف بالعمي الهستيري , وفقدان الذاكرة الهستيري , والشلل الهستيري وكل هذا يحدث اثناء الضغوطات او في ظل المواقف والاختبارات الصعبة ولذا مقاتلي الحرب والجنود وعدم تحمل الصدمات والضغوط , ويكون هذا المرض لفترة مؤقىة بسبب تلك الصدمات القوية وما يلبث ان يعود الشخص الي طبيعته والحالة التي كان عليها قبل تلك الصدمات .

النوع الاخر من أنواع الهستيريا هو الاضطراب التحولي والذي يحدث بشكل لا ارادي , وتتحول الازمة النفسية التي يمر بها الأشخاص او فترات الاجهاد والارهاق الشديد الي حالة من الصراع النفسي الهائل والذي يظهر في شكل اعراض عضوية بسبب حالة الكبت , وفي العادة يتعذر علي المرضي الربط بين الازمة النفسية والاعراض العضوية التي تظهر , ومن بين تلك الاعراض الرجفة مع الرعشة في جفون العين .

اعراض الشخصية الهستيرية

هناك العديد من الاعراض والعلامات التي تصاحب الشخصية الهستيرية والتي تتمثل فيما يلي :-

  1. صاحب الشخصية الهستيرية يكون لديه الأسلوب المفرط في التعبير عما يجول في داخله الا انه يفقتر الي التفاصيل , ومن هنا نجد لديه زلات في لسانه .
  2. صاحب الشخصية الهستيرية يفتقد الي النضح العاطفي فهو دوما يتصرف بطريقة عاطفية من جهة المشاعر فحسب دون النظر الي القضية بموضوعية , فتحركه مشاعره فتظهر ردود الأفعال السريعة والعاطفية, كما اشرنا الي علاقة الشخصية الهستيرية والزواج والحب في العناصر السابقة .
  3. التحول السطحي في المشاعر في حال مواجهة الضغوط من اجل استكشاف المشاعر سواء كان في مراحل الاكتئاب والحزن او في حالة الغضب والكدر .
  4. من ابرز علامات الشخصية الهستيرية هو المبالغة في الأفكار والمشاعر ويجعل كل شيء حوله ذا أهمية , وفي الغالب تستجيب تلك الشخصية بالدهشة والنكران او ربما عدم الاحترام .
  5. الشخصية الهستيرية شخصية متقلبة المزاج وهذا الامر في العديد من الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الشخصية كصاحب الشخصية الحدية , فتجده الشخص الهستيري متقلب في مزاجه ما بين مشاعر الفكاهة والفرح والمزاح , الي مشاعر الحزن والتشكي من الاضطهاد الذي يتعرض له مع البكاء والكآبة في حال عدم كونه محور الاهتمام والرعاية والحصول علي الاطراء والمدح من كل الأشخاص حوله .
  6. صاحب الشخصية الهستيرية يكون لديه عدم القدرة علي الاستقرار العاطفي , لذا فهو يعاني من تكرار حالات الطلاقة وفشل العلاقة الزوجية بسبب فشل العلاقة العاطفية .
  7. من اكثر الأمور التي تسبب الانزعاج لصاحب الشخصية الهستيرية في حال كونه عدم اهتمام الاخرين .


طرق علاج الشخصية الهستيرية

اما عن علاج الهستيريا فان الطريق الاسلم للعلاج من خلال مراكز علاج اضطرابات الشخصية والمصحات النفسية , اذ يتم اخضاع المريض الي العديد من برامج العلاج السلوكي والعلاجات النفسية التي تتم من خلال المختصين في المصحات النفسية  , فتواصل معنا من اجل علاج الشخصية الهستيرية في ميديكال للطب النفسي ارقي المصحات النفسية في مصر .

اما عن طرق علاح الشخصية الهستيرية فتتمثل فيما يلي :-

أولاً العلاجات السلوكية ويعد علاج الشخصية الهستيرية بالعلاج السلوكي المعرفي انجع واشهر طرق العلاج , من اجل إزالة الغبار عما في داخل أولئك الأشخاص , وتقويم السلوكيات السلبية والعمل علي تغير الأفكار وتلك من اهم طرق العلاج النفسي من اجل ادراج حقيقة المشاعر لديهم .

ثانياً المعالجة الدوائية من اجل السيطرة علي الاعراض ولا يتم التوقف عن الادوية الا بعد الرجوع الي الطبيب المعالج , ومن اشهر ادوية علاج الشخصية الهستيرية هي مضادات القلق و مضادات الاكتئاب

 




المستشفي مرخص من قبل وزارة الصحة والعلاج الحر والامانة العامة للصحة النفسية وترخيص البيئة