تخطى إلى المحتوى

مراكز علاج الادمان في فلسطين

  • بواسطة

 

مراكز علاج الادمان في فلسطين 00201101523499

كثير من الأشخاص يرغب في الوصول إلي مراكز علاج الادمان فلسطين ولكنه لا يجد المركز العلاجي الأنسب للتعافي ومن هنا يتسائل عن مراكز علاج الإدمان الخاصة في مصر حيث أن مصر رائدة الطب النفسي وعلاج الإدمان , ومن هنا فلكل أسرة تعاني من وجود شخص مدمن في محيطها وتخشي عليه الدمار والضياع في ظلمات هذا الطريق الوعر  ومن هنا فنحن من خلال مجتمع علاجي متكامل وافضل مستشفي ادمان مرخص مع مستشفي دكتور عمرو يسري استشاري الطب النفسي وعلاج الإدمان حيث المكان الأنسب للتعافي والعلاج من الإدمان ومساعدة ابنك وفلذة كبدك في الخلاص من شراك المخدرات .

لا تظن أن القرب الجغرافي عامل في التعافي بل علي العكس تماماً فالبعد الجغرافي له دور كبير في العلاج من الإدمان , فلا تتوان في التواصل معنا ولا تشغل بالك بأمر السفر فكل شيء ميسر ونحن بفضل الله نوفر خدمة اصطحاب من المطار مجاناً , فالحق بنا نصل بك إلي بر الأمان .

مع الارهاب الحقيقي المتمثل في الاحتلال الاسرائيلي للشعب الفلسطيني فان هناك ارهاباً من نوع اخري متمثل في الادمان علي المخدرات وهذا الارهاب الخفي لا يقل خطورة عن الارهاب الحقيقي , وفي واقع الامر فان هناك مئات الالاف من الشعب الفلسطيني قد غرر بهم في طريق الادمان علي المخدرات ويعاني الشعب الفلسطيني كثيراً بسبب وقوع شبابه بشكل خاص في طريق الادمان علي المخدرات فعلي حسب الدراسات والاحصائيات فان اكثير متعاطي المخدرات في المجتمع الفلسطيني هم من فئة الشباب والمراهقين وهم الصيد الاسهل لتجار المخدرات علي الاطلاق .

وفي واقع الامر فان من اكبر المشاكل التي تواجه الادمان علي المخدرات بين الفلسطينيين هي النطرة المجتمعية تجاه مدمن المخدرات والنظر اليه بانه شخص مجرم يحتاج الي العقاب والعزلة وليس كونه شخص مريض يحتاج الي علاج الادمان من المخدرات , ومن هنا فان اكثر الاسر في فلسطين ترغب في علاج الادمان بالمنزل بعيدا عن الطريق الاسلم للتعافي والعلاج من الادمان من خلال مصحات ومراكز علاج الادمان المختصة , ولكن علينا ان نعي بان مراكز علاج الادمان في بيت لحم او مصحات علاج الادمان في غزة او السفر للخارج للتعافي في اي افضل مصحات علاج الادمان بالعالم هي طريق علاج الادمان الافضل من اجل الوصول الي التعافي سريعاً والحفاظ علي هذا التعافي  .

ولان فلسطين ومصر كلاهما بلد واحد فتربطنا معاً العديد من روابط الاخوة الاسلامية والعربية وغيرها من الجذور فاننا في مستشفي ميديكا للطب النفسي وعلاج الادمان نقدم ايدينا من اجل علاج الادمان من المخدرات وحماية الاشخاص من البقاء في هذا العالم المظلم ومع اقل تكلفة لعلاج مدمني المخدرات  .

مراكز علاج الادمان في فلسطين

مراكز علاج الادمان في فلسطين

مركز علاج الادمان بالضفة الغربية 

مع احتفال العالم باليوم العالمي لمكافحة اساءة العقاقير والمواد المخدرة والاتجار غير المشروع في تلك السموم من انواع المخدرات ,حيث يأتي الاحتفال تحت عنوان اصغوا اولا من اجل اذكاء الوعي وزيادة الدعم فميا يتعلق بمكافحة استعمال المخدرات من خلال الاعتماد علي الحقائق العلمية , وفي رام الله بالضفة الغربية قد تم افتتاح اول مركز متخصص في علاج الادمان في فلطسين في تلك الاراضي , واللافت في الامر ان الاسر الفلسطينية هي من تقوم بالابلاغ عن الابناء متعاطي المخدرات , بالطبع هذا يتأتي في ظل السلوكيات غير القويمة التي يقوم بها مدمني المخدرات مما  يجعل الاسر تسعي في طرق التبليغ عن مدمن المخدرات في فلسطين بهدف حمايتهم من النهايات المؤلمة لمدمني المخدرات .

مستشفيات معالجة الادمان في فلسطين

في واقع الامر فان مركز علاج الادمان في بيت لحم علي حسب ما اشار السيد وزير الصحة الفلسطيني بانه سوف يكون له دور كبير في المساهمة في خفض اعداد مدمني المخدرات في فلسطين بشكل كبير , حيث انه سيستقبل سنويا ما يقارب 600 مدمن في كل عام , وسوف يكون علاج الادمان بالمجان , وهناك العديد من اقسام العلاج بالمركز وما سوف يحدثه من نقلة توعوية في خدمة وعلاج الادمان في المنطقة وللعلم فانه مركز علاج الادمان في فلسطين في بيت لحم الحكومي والذي يقدم خدمات علاج الادمان بفلسطين بالمجان .

ولكن في واقع الامر حتي تكون الامور متضحة فان جميع اعداد أسرة مراكز علاج الادمان في فلسطين لن تكون كافية من اجل تقديم خدمات العلاج لجميع المرضي ومن هنا فان الاسر التي ابتليت بشخص مدمن في محيط الاسرة ترغب في العلاج من الادمان من خلال السفر للخارج من خلال مصحات ومراكز علاج الادمان في مصر وهي الخيار الاضمن والاسلم للتعافي من الادمان فعلينا ان نقف مكتوفي الايدي امام مراكز علاج الادمان في فلسطين ,

 

مفاهيم مغلوطة حول الادمان علي المخدرات في فلسطين

بداية علينا ان نعي ان الادمان هو مرض ومن هنا يجب تغير النظرة المجتمعية تجاه الاشخاص المدمنين بانهم اشخاص مجرمين , ففي واقع الامر تلك النظرة تحول بين الاشخاص وبين السعي في طريق التعافي والبدء في طريق علاج الادمان , فالمدمن ليس مجرم ولا مذنب بل انه شخص مريض يحتاج الي الدعم النفسي والمعنوي والمادي من قبل الاسرة من اجل البدء في رحلة علاج الادمان والقدرة علي العودة الي ممارسة حياته بشكل طبيعي بعيداً عن طريق الادمان علي المخدرات .

العلاقة بين المخدرات والجنس علاقة وهمية , وما يثار من قبل تجار المخدرات بان المخدرات تساعد في علاج المشاكل الجنسية او انها تساعد الاشخاص المرضي في التخلص من مشاكل سرعة القذف او غيرها من الاوهام حول المخدرات والجنس .

فهذا الامر لا يوجد عليه اي دليل من قبل الدراسات المختصة بل ان تلك السموم من انواع المخدرات تتسبب في العديد من المخاطر والاضرار علي الصحية الجسدية والنفسية فضلاً عن اضرار المخدرات علي الجنس ,فقد يكون في باديء الامر هناك رغبة جنسية لدي الاشخاص وزيادة في الرغبة الجنسية الا انه مع مرور الوقت تتغير الامور تماماً ويكون هناك حالة من الضعف الجنسي التام ,ولكن الباحثين عن الفحولة الجنسية يقتحمون طريق الادمان من اجل هذا الباب , فبوابة المخدرات والجنس من اكبر الابواب التي توقع الاشخاص في طريق وفخ التعاطي .

زراعة المخدرات في فلسطين

في واقع الامر فان من اكبر الاسباب التي ساعدت علي انتشار المخدرات في فلسطين هي عملية زراعة المخدرات في فلسطين خاصة زراعة الحشيش والماريجوانا , الا ان الحكومة لم تقف مكتوفي الايدي امام انتشار المخدرات في فلسطين بل قد تابعت ضابطة المخدرات تلك السموم من انواع المخدرات , حيث قد تابعت تلك المناطق التي يتم زراعة انواع السموم من المخدرات ومن ثم العمل علي اتلافها , خاصة في تلك الفترة الاخيرة التي يتم زراعتها بالمخدرات في العديد من المناطق الخاصة في القدس وفي ضواحيها .

وفي تلك المناطق التي تتبع الاحتلال في مدينة رامالله  , كما ان زراعة المخدرات منتشرة بشكل مروع في مدينة الخليل , وفي واقع الامر فان من اكبر الاسباب وراء انتشار المخدرات في فلسطين هو زراعة انواع المخدرات , وهذا كله راجع الي ما يوقم به الاحتلال الاسرائيلي من العمل علي تفشي تلك الظاهرة والتي تعد من الاسلحة والحروب الموجهة ضد ابناء الشعب الفلسطيني , وفي واقع الامر الطريق الوقائي والحد من زراعة تلك السموم في فلسطين اهم من بناء مراكز علاج الادمان في فلسطين  .

 

علاج الادمان في المنزل في فلسطين

فكرة علاج الادمان في المنزل هي من احد طرق علاج الادمان في فلسطين التي يسعي من خلالها الاشخاص من اجل الوصول الي التعافي سواء كان السبب في هذا اسعار مصحات علاج الادمان في فلسطين او تلك النظرة المجتمعية تجاه مدمني المخدرات , ففي حقيقة الامر يرجع هذا الي العديد من الاسباب ابرزها هي ارتفاع تكلفة علاج الادمان في المصحات ومراكز علاج الادمان الخاصة , بالاضافة الي عامل الاعتقاد بان تلك المراكز العلاجية قد تكون سبب فضيحة للاسرة وغيرها من الاسباب والعوامل التي تجعل افراد الاسرة يفكرون في علاج الادمان بالمنزل .

اما عن فلسطين فان من اكبر الاسباب والعوامل التي تجعل الاشخاص يفكرون في علاج الادمان بالمنزل هو ندرة كبيرة في مراكز ومصحات علاج الادمان في فلسطين مما يجعل لدي الاسرة رغبة في ان يكون العلاج في المنزل خاصة في ظل القلق نوعاً ما من السفر للخارج من خلال مصحات ومراكز علاج الادمان في مصر والتي تعد الطريق الامن والاسلم للعلاج والتعافي من الادمان , الا ان القلق لا زال يساور العديد من الاسر من البعد الجغرافي, بالرغم مما اشار اليه مختصي علاج الادمان بان السفر للخارج هو الطريق الصحيح للعلاج من الادمان ولاجل الوصول بالمرضي الي طريق التعافي الامثل .

أول مركز حكومي لتأهيل مدمني المخدرات في بيت لحم

وبعد طول انتظار فقد تم افتتاح المركز الاول لتأهيل مدمني المخدرات في بيت لحم , وذلك من خلال حضور السيد رئيس مجلس الوزراء ووزير الصحة الفلسطين في الاثنين من اغسطس لعام 2018 , واما عن الخدمات التي يتم تقديمها من خلال المركز الاول لتأهيل مدمني المخدرات في بيت لحم في فلسطين فيهدف المركز العلاجي الي العمل علي اعادة تأهيل مدمني المخدرات في فلسطين والعمل علي اعادتهم الي ممارسة حياتهم بشكل طبيعي وتخليصهم من فخ الادمان وعالم الظلام , فيتم العمل علي القضاء علي ظاهرة الادمان ومن ثم اعادة دمج الاشخاص المرضي الي المجتمع في اسرع وقت .

في واقع الامر فان انشاء المركز التأهيلي الاول لعلاج مدمني المخدرات في فلسطين في بيت لحم قد جاء من خلال ايمان الوزارة والحكومة الفلسطينية بضرورة التخلص من تلك الافة الخطيرة التي عمت بها البلوي وانتشرت بصورة مروعة بين ابناء الشعب الفلسطيني , وكونها تتعلق بالشأن الاجتماعي والصحي والديني والثقافي ولابد ان يكون هناك اهتمام بشكل كبير من اجل القضاء علي تلك الظاهرة والتخلص منها والتي صارت مروعة بشكل كبير في المجتمع الفلسطيني  .

وقد صارت منتشرة بشكل كبير في المجتمع واصبحنا نري كل يوم ما هو جديد في طريق الادمان وعالم المخدرات , ففي حقيقة الامر لم تقتصر المخدرات في فلسطين علي المخدرات التخليقية فحسب بل انه يتم زراعة انواع من المخدرات ومع حسن الترويج لها فقد اصبح المجتمع الفلسطيني في خطر كبير من جراء انتشار تلك السموم من المخدرات .

مراكز علاج الادمان بالمجان في فلسطين

من خلال الدراسات والاحصائيات الرسمية والتي تمت حول ملف علاج الادمان في فلسطين , فان هناك ما يقارب 27 الف شخص مدمن علي المخدرات في فلسطين وفي حقيقة الامر حتي لو افترضنا بان تلك الاعداد فقط هم مدمني المخدرات فان من المتوقع ان يكون اعداد مدمني المخدرات في فلسطين اضعاف مضاعفة من تلك الاعداد المشار اليها , لكننا سنفرض جدلاً بان هذه الاعداد هي اعداد الاشخاص الذين وقعوا في فخ الادمان علي المخدرات في فلسطين وبحاجة الي العلاج من الادمان .

ففي واقع الامر فان مركز علاج الادمان في بيت لحم بالمجان في فلسطين لن يكفي لعلاج تلك الاعداد المهولة من الالاف من مدمني المخدرات , ونحن علي علم بان اغلب الفلسطينين لن يكون لديهم القدرة علي توفير تكلفة علاج الادمان من خلال مراكز علاج الادمان الخاصة هذا وان وجدت القدرة الاستيعابية لتلك المراكز العلاجية علي استقبال الالاف من مدمني المخدرات .

ومن هنا فان اشهر الطرق من اجل الخلاص من هذا العالم المظلم والتخلص من طريق المخدرات من خلال السفر للخارج , والتواصل مع مصحات ومراكز علاج الادمان , ومن هنا فاننا في مستشفي ميديكال للطب النفسي وعلاج الادمان نقدم ايدينا من اجل علاج ادمان الفلسطينيين في مصر من خلال مجتمعات علاجية متكاملة وتوفير البيئة التي تساعد علي التعافي .

 

جميعة الصديق الطيب لرعاية وتأهيل المدمنين في فلسطين

من اشهر الجمعيات في فلسطين والتي تعمل علي تأهيل ورعاية مدمني المخدرات هي جميع الصديق الطيب لرعاية وتأهيل مدمني المخدرات والكحوليات في فلسطين , وتقع المؤسسة في رام الله بالبيرة رأس الطاحونة  .

وتهدف المؤسسة الي تقوية المجتمع الفلسطيني العمل علي حمايته من المرض الاجتماعي والذي يتمثل في وقوع الاشخاص في فخ الادمان علي المخدرات من خلال برامج متكاملة وشاملة تتضمن التدخلات المترابطة والتي تشمل مدمن المخدرات والاسرة والمجتمع باسره والمجتمع الاوسع , وفي واقع الامر يتم التركيز علي تقديم العلاج والتأهيل للاشخاص المدمنين والعمل علي مساندة عائلة المدمن .
اما عن اهداف جمعية الصديق الطيب لعلاج الادمان في رام الله في فلسطين فتتمثل فيما يلي :-

-العمل علي زيادة الوعي المجتمعي بكل فئات المجتمع خاصة لدي قطاع الشباب حول مدي اضرار ومخاطر الادمان علي المخدرات وادمان الكحوليات , والية التخلص من تلك الامراض الاجتماعية من خلال عمل الندوات والمحاضرات ووسائل التوعية المرئية والسمعية والاعلام الجماهيري .

-يتم تقديم خدمات التشخيص والعلاج وعمل التأهيل للاشخاص مدمني المخدرات والاشخاص مدمني الكحوليات ورعاية الاشخاص في تلك المراكز العلاجية التي تتبع جميعة الصديق الطيب والعمل علي تقديم العلاجات النفسية والاجتماعية في ظل التدخلات الارشاد الفردي والاجتماعي .

-من خلال جمعية الصديق الطيب فانه يتم العمل علي القيادات الشابة والتي لها دور فعال في المجتمع من اجل اخذ الدور الفعال في مساعدة ومساندة اقرابهم من الشباب من الانزلاق في طريق وفخ الادمان وعالم الظلام والانحرافات السلوكية .

-يتم العمل علي تقديم التدريب الاكاديمي والتربوي لدي طلبة الجامعات الفلسطينية والمؤسسات التربوية المتخصصة في مجال العلوم الاجتماعية والانسانية من اجل العمل علي تحقيق تلك الاهداف فمن هنا قد قامت الجمعية بالعمل علي تفعيل البرامج والخدمات الفعالة .

وفي واقع الامر فان الاشخاص المستهدفين من قبل الجميعة هم افراد المجتمع جميعاً من الاطفال والشباب والنساء والرجال حتي الاشخاص المسنين مستهدفين من خلال جمعية الصديق الطيب وجميع الاشخاص الذين قد غرر به في طريق الادمان وتعاطي تلك السموم من انواع المخدرات بالاضافة الي الادمان علي الكحوليات , ويكون لديه الرغبة في علاج الادمان في فلسطين فاننا معه فاننا سنصل به الي بر الامان وتخليصه من طريق وعالم الظلام .

وماذا عن مراكز علاج الادمان في غزة !

 

مركز علاج الادمان في فلسطين من وكالة كورية

من خلال الاعلان عن وزارة الصحة الفلسطينية امس الاربعاء في السابع من مارس لعام 2012 بانه جاري الشروع في انشاء اول مركز لعلاج الادمان في فلسطين من خلال تمويل الوكالة الكورية من اجل التعاون الدولي , وقد صرح المسؤولون في وزراة الصحة الفلسطينية بان المركز سوف يقام علي قطعة ارض علي قرابة 4200 متر مربع والتي قد جري تخصيصها من اجل مشروع علاج الادمان في راما الله بالضفة الغربية .

وقد اضاف المسؤل في وزارة الصحة بان المركز سوف يكوم الاول من نوعه بفلسطين , حيث يتكون المركز العلاجي من ثلاث طوابق علي مساحة ثلاث الاف متر مربع , وبسعة وصلت الي 100 سرير متخصصة من اجل الذكور , كما ان هناك ما يقارب 30 من الاسرة من اجل علاح ادمان البنات , حيث لا يقتصر الادمان علي المخدرات في فلسطين علي الشباب فحسب بل ان تلك السموم قد لمست جميع طوائف الشعب ويحتوي علي المركز علي العديد من عيادات خارجية للاشخاص المرضي بالاضافة الي الغرف الفردية من اجل العلاج مع توفير صالات من اجل اغراض العلاج كما يوجد مكتبة لاهداف البحث العلمي .

اما عن تكلفة مركز علاج الادمان في فلسطين من خلال تمويل الوكالة الكورية والتي مولت المركز العلاجي 6 مليون دولار , بما يشمل تزويد المركز العلاجي بالعديد من الاجهزة والمعدات الحديثة مع العمل علي تدريب الكوادر من اجل العمل في مركز علاج الادمان برامالله في فلسطين , وعلي حسب العديد من جهات الرصد الفلسطينية فان هناك قرابة 60 الف شخص مدمن في فلسطين ,بينما يبلغ عدد الاشخاص المدخنين ما يقارب مليون شخص , بينما هناك حوالي 20% من سكان الشعب الفلسطيني وفي حال احتساب الفئة العمرية فانها تشمل 12 من العمر فما فوق فانها تمثل 25 % .

مصادر الموضوع

مستشفي خاص لعلاج الادمان

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.