تخطى إلى المحتوى

جابابنتين والمزاج

  • بواسطة

العلاقة بين جابابنتين والمزاج من الموضوعات التي تثير الأسئلة لدى الكثيرين خاصة من يعانون من سوء الحالة المزاجية نتيجة العديد من العوامل الخارجية مثل الاضطرابات النفسية أو تعاطي المخدرات والكحول، خاصة وأن أحد مستخدمين مادة الجابابنتين يصفه أنه يساعد على الشعور بالاسترخاء والنشوة عند تناوله في حالة سوء المزاج والغضب .

وذلك على الرغم من أنه من الأدوية العصبية المستخدمة في علاج حالات الصرع وعلاج آلام الأعصاب، وخلال سطور هذا المقال نوضح لكم العلاقة بين جابابنتين والمزاج بشيء من التفاصيل إلى جانب الإشارة إلى الحالات الطبية التي يصف فيها الطبيب النفسي داخل مركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان دواء الجابابنتين .

دواء الجابابنتين

جابابنتين من الأدوية التي تصنف ضمن مضادات الاختلاج وعلاجات الصرع التي تساعد على التقليل من نشاط الجهاز العصبي، لهذا فهي علاج فعال في حالات اضطراب القلق والتوتر، ويوصف هذا الدواء من خلال الطبيب ولا يجب استخدامه خارج الإشراف الطبي، وذلك من أجل تناول الجرعة المناسبة لحالة المريض النفسية والجسدية .

يوجد الجابابنتين على هيئة حبوب تؤخذ عن طريق الفم بالماء سواء مع الطعام أو بدونه، ويفضل خلال الأيام الأولى من الدواء تناوله قبل النوم للتقليل من حدة أي آثار جانبية محتملة، كما أن الطبيب يصف الدواء بجرعات خفيفة ويزيدها مع مرور الوقت إلى أن يصل إلى جرعات ثابتة يتم تناولها في أوقات معينة بانتظام .

ويصف دواء جابابنتين في بعض الحالات التالية تحت إشراف طبي :

  • التقليل من حدة نوبات الصرع .
  • علاج الرعشة التي تصيب الأطراف .
  • علاج القلق وحالات الأرق .
  • يستخدم في بعض حالات علاج انقطاع دورة الطمث .
  • التخلص من الصداع النصفي .
  • علاج حكة الجلد والدوار .
  • علاج فعال في حالات اضطراب ثنائي القطب .
  • يستخدم في بعض حالات علاج إدمان الكوكايين .
  • علاج آلام والتهابات الأعصاب .
  • علاج فعال في حالة متلازمة تململ الساق .
  • إصابات الحبل الشوكي .

جابابنتين والمزاج

تتمثل العلاقة بين جابابنتين والمزاج في قدرته على تحسين الحالة المزاجية للمريض، وتقليل النشاط العصبي من خلال التأثير على بعض المستقبلات العصبية في المخ، ولهذا فهو علاج فعال في حالة اضطراب ثنائي القطب، اضطراب القلق وأعراض التقلبات المزاجية الناجمة عن انسحاب المخدرات الأفيونية من الجسم .

الجدير بالذكر أن العلاقة التي تربط بين جابابنتين والمزاج تظهر في آلية عمل الدواء، الذي يقلل من نشاط واستثارة الخلايا العصبية في المخ من خلال التأثير على الحمض الأميني جابا وهو ناقل عصبي في الدماغ، وبسبب قدرة الدواء على التأثير على الجهاز العصبي وبعض الأحماض الأمينية في المخ يجب استخدامه تحت رعاية طبية والحرص على الابتعاد عن الاستخدام المفرط لتجنب الآثار الجانبية والجرعة الزائدة .

جرعة دواء جابابنتين للقلق

يوجد دواء جابابنتين في أكثر من صورة وتركيز، حيث يوجد على هيئة كبسولات بتركيزات 100، 300، 400 ملغ، وعلى هيئة أقراص بتركيزات 100، 300، 400، 600، 800 ملغ، كما يوجد جابابنتين على هيئة محلول بتركيز 250 ملغ .

الجدير بالذكر أن جرعة دواء جابابنتين لعلاج القلق يكون 3 مرات في اليوم، ويصف الطبيب الجرعة والتركيز حسب حالة المريض النفسية والجسدية، ويتم تناول الدواء بالتدريج، يبدأ بتناول جرعة قبل النوم، ويتم زيادتها تدريجيًا باتباع تعليمات الطبيب .

الفرق بين جابابنتين وليريكا

خلال الحديث عن جابابنتين والمزاج من الضروري الإشارة إلى الفرق بين هذا الدواء وبين عقار ليريكا، خاصة وأن هناك الكثير من المرضى يظنوا أن الدوائين واحد بسبب بعض التشابهات .

لكن هناك فروق واضحة جدًا بينهم، فدواء ليريكا يعتبر من ضمن أدوية الجدول التي عليها رقابة مشددة نظرًا لقدرته الإدمانية، وعلى الرغم من ذلك مازال يستخدم في علاج بعض الأمراض مثل علاج الألم العضلي الليفي، علاج إصابات الحبل الشوكي، ونوبات الصرع، وترجع فاعلية الدواء إلى قدرته على بعض المواد الكيميائية في المخ إلى جانب إبطاء نبضات الدماغ .

دواء جابابنتين

يربط الكثير من المرضى علاقة وثيقة بين جابابنتين والمزاج، حيث يصنف هذا الدواء ضمن مضادات الاختلاج والصرع، ويستخدم بشكل أساسي في التقليل من حدة نوبات الصرع، وعلاج آلام الأعصاب الناجمة عن العدوى بفيروس الهربس وغيرها من الحالات المرضية الأخرى .

الجدير بالذكر أن التشابه بين دواء جابابنتين وليريكا يظهر في أن كلا الدوائين ضمن أدوية الجدول التي يسبب تناولها خارج الإشراف الطبي العديد من الأعراض الانسحابية، والوقوع في الإدمان مع مرور الوقت .

أعراض انسحاب الجابابنتين

واحد من أبرز أضرار استخدام جابابنتين والمزاج دون استشارة الطبيب أو عند عدم الالتزام بالجرعة الدوائية هو ظهور بعض الأعراض الانسحابية النفسية والجسدية عند التوقف بشكل مفاجئ عن تناول الدواء، لذا في حالة المعاناة من أي من الأعراض الانسحابية التالية من الضروري الذهاب إلى مركز ميديكال لعلاج الإدمان والطب النفسي من أجل السيطرة على هذه الأعراض وعلاجها :

  • الشعور بالدوار وعدم التوازن .
  • ارتفاع ضغط الدم .
  • اضطرابات في الرؤية .
  • رعشة الأطراف، وذلك نتيجة سرعة مرور الإشارات العصبية بين الجهاز العصبي والأطراف .
  • زيادة سرعة نبضات القلب .
  • التعرق الشديد .
  • عدم القدرة على التنفس بشكل منتظم .
  • الصداع النصفي .
  • اضطرابات في النوم .
  • الأرق .
  • الهلاوس السمعية والبصرية نتيجة اختلال كيمياء المخ .
  • الشعور بالارتباك، والقلق الحاد .
  • رغبة ملحة في تناول الجابابنتين مرة أخرى .
  • اكتئاب حاد .

كم مدة أعراض انسحاب الجابابنتين ؟

خلال الحديث عن جابابنتين والمزاج من الضروري معرفة أن أعراض انسحاب الجابابنتين تظهر بعد مرور من 12: 48 ساعة بعد آخر جرعة تم تناولها، وتستمر هذه الأعراض فترة تصل من 10 أيام إلى 15 يوم تقريبًا .

الجدير بالذكر أن مدة الأعراض الانسحابية لدواء الجابابنتين قد تزيد أو تقل عن المدة المذكورة قليلًا، وفقًا لبعض العوامل التي تختلف من شخص إلى آخر مثل السن، الوزن، الجنس، العامل الزمني وغيرها من الأمور الأخرى .

أعراض الجرعة الزائدة من الجابابنتين

يصف الطبيب جابابنتين بجرعة وتركيز معين على حسب حالة المريض النفسية والجسدية والحالة الصحة التي يعاني منها، مع ضرورة الالتزام بتناول الدواء بانتظام في موعدة، وفي حالة نسيان جرعة يجب عدم مضاعفة الجرعة التي تليها، خاصة أن ذلك يعرض المريض إلى خطر الجرعة الزائدة التي تسبب بعض الأعراض مثل :

  • النعاس .
  • التلعثم .
  • اضطراب وتشوش الرؤية .
  • الإصابة بالإسهال، وفي حالة المرور بمثل هذه الحالة خاصة عند تناول جابابنتين والمزاج من أجل تحسين الحالة المزاجية يجب الرجوع إلى الطبيب على الفور لتجنب حدوث أي انتكاسات أو أضرار .

هل الجابابنتين يسبب الإدمان ؟

يعتبر الجابابنتين ضمن الأدوية المدرجة ضمن جدول المخدرات، حيث يمنع تداولها أو الحصول عليها دون وجود وصفة طبية، وذلك لقدرتها على إحداث الاعتماد الجسدي والنفسي مما يسبب الوقوع في الإدمان عند تناول كميات كبير ومضاعفة الجرعة الدوائية، لذا في حالة وصف الطبيب هذا الدواء يجب الالتزام بالجرعة والتركيز المناسب وعدم زيادتها دون تعليمات من الطبيب المشرف على الحالة .

الربط بين دواء جابابنتين والمزاج ليس وليد اللحظة، بسبب طبيعة عمل الدواء وبحث الكثير من المدمنين على دواء طبي يساعد على الشعور بالاسترخاء والنشوة، ويقلل من الاضطرابات المزاجية خاصة خلال فترة انسحاب المواد الأفيونية من الجسم، لذا من أجل تجنب أضرار الوقوع في إدمان هذا الدواء من الضروري اتباع تعليمات الطبيب .

مصدر

موضوعات ذات صلة :

الفرق بين جابابنتين وليريكا

جابنتين بديل الترامادول

أعراض انسحاب الجابنتين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.